بعد تسريب نائب رئيس المريخ.. أزمات الأهلي مع الأندية السودانية «عرض مستمر»

بعد تسريب نائب رئيس المريخ.. أزمات الأهلي مع الأندية السودانية «عرض مستمر»
الأهلي
https://h.koraon.com/?p=521520
موقع كورة أون
مهاب ممدوح

شهدت الساعات الأخيرة جدلا واسعا، بعد انتشار مقطع فيديو مسرب لنائب رئيس المريخ السوداني محمد السيد أحمد، جاء فيه حديثه عن اتفاق بين رئيس نادي المريخ السوداني حازم مصطفى، ومحمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، على تقديم المارد الأحمر لبعض الامتيازات للنادي السوداني، مقابل خوض لقاءاته في مصر، وهو الأمر الذي وافق عليه مجلس إدارة المريخ، لكن لم يفي الأهلي بوعوده، بحسب ما أشار السيد أحمد.

وعلى الرغم من تكذيب مجلس إدارة المريخ السوداني برئاسة حازم مصطفى، حديث نائبه محمد السيد أحمد، إلا أن مقطع الفيديو تسبب في جدل كبير عقب انتشاره، ليستمر مسلسل أزمات الأهلي مع الأندية السودانية.

يبدأ سجل أزمات الأهلي مع الأندية السودانية منذ نهائي بطولة أفريقيا للأندية أبطال الدوري عام 1987، عندما واجه الأهلي نظيره الهلال السوداني في المباراة النهائية، وانتهى لقاء الذهاب في أم درمان بالتعادل السلبي بين الفريقين، ليتأجل حسم اللقب إلى مواجهة القاهرة بحضور ما يقارب الـ120 ألف متفرج.

وخلال لقاء العودة، ألغي الحكم المغربي السابق محمد لاراش هدفا لمهاجم الهلال وليد طايشين قبل 10 دقائق من نهاية المباراة، وكانت النتيجة تشير وقتها إلى تقدم الأحمر بثنائية نظيفة، لتتهم الجماهير السودانية الحكم المغربي بالتحيز لصالح الأهلي، وتطالب بأحقيتها في اللقب الذي ظفر به المارد الأحمر.

وبعد 33 عاما من الواقعة، وبالتحديد في الأول من فبراير عام 2020، ألتقي الفريقان مجددا في الجولة الأخيرة بدور مجموعات دوري أبطال أفريقيا، على ستاد الهلال بالسودان، وكان يحتاج الهلال إلى الفوز بأي نتيجة للصعود، فيما يكفي الأهلي التعادل للتأهل.

وشهدت الأيام القليلة التي سبقت توتر في الأجواء بين الجماهير السودانية، والتي وجهت تهديدات عديدة لبعثة الأهلي فور وصولها إلى السودان.

وفي المباراة نفسها، توقف اللعب لأكثر من مرة بسبب اقتحام بعض الأفراد من جماهير الهلال لأرض الملعب، قبل أن يوقف رضوان جيد اللقاء عند الدقيقة 74 بسبب محاولة اقتحام جديدة للجماهير السودانية، قبل أن يستأنف اللقاء مرة أخرى بعد 10 دقائق من التوقف، عند الدقيقة 84، وهي الأزمة التي أبرزها الفيلم الوثائقي «سر التاسعة» الذي نشره النادي الأهلي عبر منصاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبعد سنتين من تلك الواقعة، وخلال النسخة الحالية من بطولة دوري أبطال أفريقيا، وقع الأهلي مجددا مع الهلال والمريخ السودانيان، وقبل مواجهة الأحمر مع الهلال، أصدر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» قرارا بمنع جماهير الهلال من حضور مباراة فريقها أمام الأهلي، وذلك استنادا على تقارير أمنية وصلت للاتحاد الأفريقي، بحسب ما أعلن الاتحاد السوداني في بيان نشره يتحدث خلاله عن تفاصيل القرار.

وأشارت تقارير صحفية وقتها إلى أن مسئولي الهلال السوداني أرسلوا شكوى رسمية إلى المحكمة الرياضية ضد الـ«كاف» بسبب قرار حرمان الجماهير.

وما أدى إلى تفاقم الأزمة بالنسبة للجماهير السودانية هو إعلان الاتحاد المصري لكرة القدم في بيان رسمي أنه تقدم بطلب للاتحاد الإفريقي لكرة القدم لمنع الجمهور من حضور مواجهة الأهلي والهلال، وتوجيه الشكر إلى «كاف» للاستجابة للطلب ومنع الجماهير.

وفي الساعات الماضية، ظهرت أزمة جديدة للمارد الأحمر مع الأندية السودانية، وهي تسريب فيديو نائب رئيس المريخ السوداني، ليكتب مشهدا جديدا في مسلسل أزمات النادي الأهلي مع الأندية السودانية.